ســـحــاب الــحـــب

     

ياسحاب الحب وش حدك تحيد

في فياض العشق اسدلت الجفاف

 

في عيوني قيض والمآرد بعيد

 والسنين اللي مضت سمر وعجاف

 

مابقالي من زماني من جديد

الفكر ماطاع والخافق يعاف

 

سهرتي بين المعاني والقصيد

واخر المشوار لي قلب يخاف

عذراء نجد

* * * * * *

رد الشاعر شــعــيــل

 

إنت أشر للسحابة من بعيد

 شف إذا تبقى ضبابه أو تشاف

 

لا تسائل ليه عن دربك تحيد

 والله إن الغيم من غدرك يخاف

 

يا رياض العشق وش عندك جديد

 والمطر ما عاد يحيي بك جفاف

 

حظي اللي كان يشكي بك عنيد

 عايش ٍ من غير قربك في كفاف

 

إن ذكرتك ؟ يضطرب دم الوريد

 وآتجلّد صايب ٍ قلبي اختلاف

 

إن جمعت شفاك أقبل من بعيد

 وان فرقت شفاك تنهرني واخاف

 

إن كسرت الجفن ترسل لي بريد

 وان رفعت الرمش أهابك ثم اعاف

 

السحابه قلبها ماهو جليد

 قلبها مثلي ،ومطرها للرهاف

 

لا تسائل ليه عن درك تحيد

 والله إن الغيم من غدرك يخاف

 

 * * * * * * * * * * *

رد عذراء نجد


وش جرالك ليه تجرح بالقصيد

ليه حرفك يجرح الود ويعاف

 

مشكله ان رحت ما تبعد بعيد

 وان رجعت تغير يسيوفٍ رهاف

 

السحاب اللي تقوله ما يحيد

 ربي اللي سخره للي يخاف

 

وان نسيت القصد ذكرك الوريد

تختفي بالحب والواقع تعاف

 

* * * * * * * * *

رد الشاعر شعيل

 

إرتكى سن القلم ينزف قصيد

 يوم شلته سال حبره لك رعاف

 

واغترف حضن الورق دم الوريد

قام يغرق في يديني ثم طاف

 

ما أمرته يجرحك جرح ٍ جديد

 شاف جرحي ، وانجرح من يوم شاف

 

والسحابة في سما حبك تقيد

برقها بركان ورياضي جفاف

 

******************

رد عذراء نجد

 

من فرشلك قلبه احروف وقصيد
 من سقاك الشوق والدنيا جفاف


من عطاك عروق قلبه والوريد
 من قتل خوفك والعالم تخاف


من قصر عنواك والسكه بعيد
 من شرب طبعه عفافٍ في عفاف


الله اكبر مامضى صعبٍ يعيد
 الله اكبر كن مامن شاف شاف


غط سن الرمح بالقلب السعيد
 يوم شافك تطعنه نادي حساف

**************

 

رد الشاعر شعيل

 

انت تقدر عليها ( وش بقى ما تجيد ؟)

____________ زيدني من فنونك ما بقى ما أخاف

دق نجرك بصدري من وريدي للوريد

____________ واطحن بوسط الرحى عروق ٍ ضعاف

واحمس ضلوعي وولع لك حرايق ثم قيد

___________ واسطلي من سنين عمر ٍ مسملاتٍ بي عجاف

ثم اكتب قصايد وابتدع ما تريد

__________ واطعن المطعون واضحك والأيادي نظاف

 

تمت